هالة قطناني، 29 عاماً، طبيبة فلسطينية تعرضت لهجوم عنصري في ييڤله شمال ستوكهولم ⋆

هالة قطناني، 29 عاماً، طبيبة فلسطينية تعرضت لهجوم عنصري في ييڤله شمال ستوكهولم



الرجاء سجل إعجابك بصفحتنا على الفيسبوك وتابعنا على تويتر في المكان المخصص على اليسار أو في أسفل الصفحة


تغيير حجم الخط: تكبير / تصغير


Hala_Qatanani

 

بعد يوم شاق من العمل في قسم الطواريء في مستشفى مدينة ييڤله “Gävle” الواقعة شمال العاصمة السويدية ستوكهولم، تعرضت الطبيبة الشابة، هالة قطناني – 29 عاماً – فلسطينية الأصل، إلى هجوم عنصري في طريق عودتها إلى بيتها.

فقد توقفت هالة لدى إحدى المحال التجارية لتشتري أغراضاً لها عندما هاجمتها سيدة سويدية في الخمسينيات من عمرها، وصرخت بوحشية في وجهها قائلة “قاتلة” و “مسلمة لعينة”!!!

وقد فوجئت هالة، ولصدمتها لم تستطع الرد، وكتمت حزنها الشديد في قلبها، ولكي تنفس عن نفسها كتبت في صفحتها على الفيسبوك عما حدث، وبالرغم من صدمتها وحزنها إلا أنها كتبت “أنها ستعمل كل ما بوسعها كطبيبة لمعالجة وإنقاذ حياة تلك السيدة السويدية التي هاجمتها بوحشية وعنصرية لو أتتها مريضة إلى المستشفى”!

وقالت هالة، في تصريح لصحيفة الأفتون بلادت، إن العنصرية ضد المسلمين ازدادت في العامين الأخيرين، وهي تسمع العبارات العنصرية على ألسنة البعض، مثل “عودي إلى بلدك” أو ما شابه، ولكن استخدام تلك السيدة لعبارة “قاتلة” أوجعت قلبها بشدة.

أليكم رابط الفيسبوك الذي كتبت فيه هالة عن هذا الحدث، نرجوا من جميع القراء تأييدها ومساندتها:

https://www.facebook.com/hala.qatanani/posts/10156479027585099

 



يلا كومبس موقع إخباري عربي سويدي ينقل الأخبار التي تهم الجالية العربية في السويد، ويمتازالموقع بالحرفية والحيادية ولا يخضع لتأثير أي جهة كانت، ولا يتلقى دعماً من أحد.

الجهة الوحيدة التي تدعم موقع يلا كومبس هي قراؤها الأعزاء بفتحهم للإعلانات الموجودة في الصفحة أثناء تصفحهم للأخبار.

ولذلك نتوجه بجزيل الشكر إلى جميع من يدعمنا ويساعدنا على الاستمرار.


الرجاء سجل إعجابك بصفحتنا على الفيسبوك وتابعنا على تويتر في المكان المخصص على اليسار أو في أسفل الصفحة